فقد هويته ففوجئ بإعلانه «جثة» مع غرامة 68 ألف ريال!

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

جي بي سي نيوز:- مفاجآت غريبة تلقاها «إبراهيم حمد عيسى»، واحدة تلو الأخرى، بعد أن فقد بطاقة الأحوال الشخصية الخاصة به، وكانت الصدمة الكبرى تلقي أسرته اتصالًا من الجهات المختصة للحضور لاستلام جثته وهو حي يُرزق بينهم.

بحسب موقع «سبق»، فقد “عيسى” بطاقته، ووقعت في يد وافد من جنسية عربية انتحل شخصيته، واستغلها في تنفيذ عدد من جرائم النصب، وقام بشراء مركبتين وسجلهما باسمه، وارتكب ٢٨ مخالفة مرورية.

وتابع قائلًا: “لم يتوقف الأمر على هذا فقط؛ بل إنه استغلها في استخراج شريحتي جوال وسجلهما باسمه، تاركًا على إحداهما فاتورة تقدر بـ44 ألف ريال والأخرى 24 ألف ريال”.

 

“بعد أعوام.. توفي الوافد العربي في حادث مروري، وتواصلت الجهات المعنية وقتها مع عائلتي؛ لتبلغهم بأني لقيت مصرعي في حادث، وعليهم الحضور لاستلام جثتي”، بحسب ما أفاد «عيسى».

وأوضح أن مديونية الـ 68 ألف ريال الخاصة بالشريحتين لا تزالان تلاحقه حتى الآن، حيث أن المديونية لا تزال مدونة باسمه عند الاستعلام عنها.

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو جي بي سي نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق