رواية غاليتي – رواية ليبية رائعة

0 تعليق 390 ارسل طباعة تبليغ

لم أفكر أبدًا أن أقرأ رواية باللهجة الليبية من قبل، ولكن الشهرة التي أخذتها رواية غاليتي، ودخولها في قائمة الروايات العربية الأكثر بحثًا في مُحرك البحث جوجل كان دافع كبير لي لكي أقرأ رواية بلهجة لم أعتاد قراءتها من قبل، وفي هذا المقال سأحكِ لكم تجربتي مع قراءة رواية غاليتي، ومراجعتي لها وأقول لكم تقيمي النهائي للرواية في أخر المقال، فهل أنتم مستعدون لنبدأ؟ 

عن رواية غاليتي 

رواية غاليتي

رواية غاليتي هي رواية ليبية تدور أحداثها في عام 2000 أي منذ أكثر من ثمانية عشر عامًا من الآن وعلى الرغم من هذا، لن تلاحظ إختلاف كبير في أي شيء بين الماضي والحاضر، غير نفوس البشر فقط، أو هذا ما أرادت الكاتبة أن توضحه لنا في الرواية، الرواية رومانسية درامية وكُتبت بأكملها باللهجة الليبة، وهذا ما جعلني أواجه صعوبة في بداية الأمر؟، ولكن إحدى أصدقائي الليبيين ساعدني في معرفة معاني الكلمات التي شكلت عائقًا لي، ومن الأشياء المميزة في الرواية أيضًا إنها خفيفة الظل جدًا! فعلى الرغم من إنها رواية رومانسية في الأساس، إلا إنك ستضحك أكثر من مره أثناء قراءتك.

نجاح رواية غاليتي 

في الحقيقة نجاح الرواية كان عجيبًا لأكثر من سبب، السبب الأول وهي إن الرواية مكتوبة بأكملها باللهجة اليبية وليس بالعربية الفصحى، وهذا كان سببًا يمكنه أن يعوق الرواية على النجاح لكنها تخطته بأمتياز! والسبب الثاني والمجهول لدى البعض، هو إن الرواية إلكترونية! نعم يا صديقي كما قرأت الآن الرواية وعلى الرغم من كل هذا النجاح هي رواية إلكترونية لم تتكفل دار نشر بمساندتها ودعمها، أو حتى تقديم الدعاية لها، فشهرة الرواية بممجهود فردي جدًا من الكاتبة التي لم تَذكُر حتى إسمها في روايتها على الرغم من كل هذا النجاح! 

تقيمي لرواية غاليتي 

تقيمي النهائي لرواية غاليتي هو 4 نجوم من أصل 5 والنجمة الناقصة بسبب اللهجة فقط، وأرشحها لكم بشدة، وسأنتظر رأيكم فيها، في التعليقات، وأريد أن أعرف أيضًا هل واجهتم مشكلة في قراءة اللهجة الليبية أم كان الأمر سهلًا؟ 

إقرأ أيضاً

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق