باع محل الأحذية الخاص به ليحقق حلمه ورفض التمثيل مع «الزعيم» لهذا السبب.. محطات في حياة «الشحات مبروك»

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بطل العالم في كمال الأجسام، البطل الذي تحدى الظروف المادية والإجتماعية والمعنوية الصعبة، والعقبات التى قابلته خلال رحلة كفاحه، وتصدى لكل تلك التعقيدات حتى وصل إلى حلمه، وأصبح من أبطال العالم في بطولة كمال الأجسام، والبطل التى تحكي عنه الصحف العربية والعالمية على حد سواء، إنه البطل الشحات مبروك، وفيما يلي سنعرض لكم مقتطفات عن حياته وقصة نجاحه عبر موقعنا المتميز موقع نجوم مصرية.

 نشأته

البطل الشحات مبروك، من مواليد 11 أغسطس 1959، في مدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، ويبلغ الآن عمر الـ 58 عامًا، أما اسمه بالكامل فهو “الشحات سعيد مبروك”، وسبب تسميته بالشحات يرجع إلى والدته، والتى اضطرت إلى الشحاتة في القرية حتى تربيه، بعد أن توفى أخوه من الفقر، ولم تستطيع أن تلحقه بالمدارس، وعمل منذ الصغر حتى يصرف على والدته، حتى امتلك ورشة لتصينع الأحذية في عمر الـ 13 عامًا، وكبرت فيما بعد لتصبح مصنع أحذية.

 

ممارسة كمال الأجسام

صرح لبرنامج “السادة المحترمون”، مع الإعلامي يوسف الحسيني، بأنه كان يهوى منذ الصغر الذهاب إلى السينما ومشاهدة أفلام الأكشن، وبعد مشاهدته فيلم “هيركليز”، قرر أن يلعب كمال الأجسام، ويفوز ببطولة العالم، حتى يأتي إليه المخرجون ليعرضوا عليه أعاملهم، ومن هنا بدأ بالتدريب في المنزل مستخدمًا “كوزين أسمنت”، في ظل غياب مراكز تدريب كمال الأجسام في قريته، وتفوق في الحصول على المركز الأول للعبة كمال الأجسام على مستوى مركز شباب دسوق، ومن ثم المركز الأول على محافظة البحيرة، والمركز الثالث على مستوى الجمهورية للناشئين عام 1977، حتى استطاع أن يحصل على المركز الأول على مستوى الجمهورية.

 

إقرأ أيضاً

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق