-كيف تساعد نفسك في التخلص من الرهاب الأجتماعي؟

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

الرهاب الأجتماعي هو الشعور المعتاد بالخجل الزائد الذي يواجه أولئك الذين يقابلون أناس جدد وينتج عن هذا الخجل شعور مستمر بالخوف يشبه الشعور بالخوف الذي يصاحب الذين يخشون المرتفعات العالية وغيرها ؟ ومن الجدير بالذكر أن الخوف من مقابلة الناس الجدد قد يكون أمرا طبيعيا لكن اذا كان في حدود لكن عندما يجعلنا نتوقف عن الاستمتاع أو يجعلنا نجد صعوبة في القيام ببعض الأمور الهامه ففي هذا الوقت يتحول الخوف إلى رهاب إجتماعي ،ويعتبر الرهاب الأجتماعي مرض من الأمراض النفسيه التي تجعل صاحبها خائفا من مواجهة المجتمع والتعامل مع الآخرين.

 أعراض الرهاب الأجتماعي

تنقسم أعراض الرهاب الأجتماعي إلي أعراض نفسية وأعراض عضوية

1-الاعراض النفسيه
وهو يكون المريض بالرهاب الأجتماعي قلقا من أن يجعل نفسة أضحوكة أمام الآخرين ،كما يصاب أيضا بحالة من الخوف الشديد قبل ذهابة إلي أي مناسبة عائلية أو أجتماعية ويقوم بأستعراض كافة المواقف المخجلة التي من الممكن أن تواجهة في هذة المناسبة مما يجعلة لا يستطيع التحدث في أي أمر من الأمور التي يرغب التحدث فيها وبعد انتهاء المناسبة يشغل نفسة بالتفكير في ردة فعل الحضور حول طريقة تصرفاته معهم .

2- الأعراض العضوية
يصاب المريض بالرهاب الاجتماعي ببعض الأعراض العضوية مثل الجفاف الشديد في الحلق وخفقان في القلب مع الشعور بعدم إنتظام ضربات القلب وأرتجاف الأيدي والتعرق المستمر.

 طرق التخلص من الرهاب الأجتماعي

لكي يتخلص الفرد من مشكلة الرهاب الأجتماعي يجب عليك أتباع الخطوات التاليه. …

1-مواجهة الأفكار السلبيه
يتغذى الرهاب الأجتماعي على الأفكار السلبية التي ترواض المريض، فهذة الأفكار ستجعلة يري الأشياء دائما بشكل تشاؤمي ويكون مبالغ كثيرا في تقيم المواقف والظروف ؛والأفكار السلبية هي ذلك الوهم الذي يقوم بتحويل اللاشئ إلي حقيقة وتتزايد قوة تأثيرها عندما يكون المريض ليس لديه أي ثقة بنفسة ولكي يواجه الإنسان هذة الأفكار السلبيه يجب عليه تحديد الأسباب التي تجعلة يشعر بالخوف من مواجهة الآخرين وما سبب هذا الرهاب الأجتماعي وبعد تحديد هذة الأسباب بشكل كامل يقوم المريض بتحليل هذة الأفكار خطوة بخطوة مثل قيامه بتذكر مناسبات إجتماعية مرت دون حدوث أي مشكلة فهذة الطريقة ستساعدة في تبديل الأفكار السلبيه بأفكار إيجابية.

2-بناء شبكة علاقات جديدة
الرهاب الأجتماعي هو مرض ضعيف ويمكن مواجهتة بأقل الطرق وكما يتعذي علي الافكار السلبيه فهو يتعذي كذلك على ضعف المريض وعلى وحدتة وعدم ثقته بنفسة لكن في حالة تعزيز وبناء شبكة علاقات آجتماعية جديدة سيختفي هذا المرض بالتدريج ومع مرور الوقت ستتخلص من هذا المرض نهائيا ولكن يجب الحذر منه وإتخاذ كافة الإجراءات الاحتياطية ،ويمكن للمريض تكوين هذا الشبكة من خلال حضور دورات تدريبيه علي المهارات الاجتماعية كما يمكنه أيضا تكوينها في أثناء التطوع للقيام بفعل شئ إيجابي ومفيد للمجتمع حيث يستطيع من خلال هذة الأنشطة الاختلاط مع الناس والأنضمام لأصدقاء أكثر إيجابية فهذا سيساعدة في رؤية الجانب المشرق وتقويم الجوانب السلبيه وإصلاحها.

3-تغير نمط الحياة إلي الأفضل

اذا اعتبرنا أن الرهاب الأجتماعي صديق سئ للمريض يرافقه في آي مكان ويعكر عليه صفو حياته لذلك فإن تغير نمط الحياة هو الطريق المثالي للتخلص من هذا الرهاب ومن الأمور التي تساعد علي تغير هذا النمط إلى الأفضل يجب الحد من تناول المشروبات التي تحتوي علي الكافين مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة وذلك لأن هذة المشروبات تزيد من أعراض القلق كما يجب عليه أيضا الأبتعاد عن تناول المشروبات الكحولية والإقلاع عن التدخين وذلك لأن النيكوتين يعد محفز قوي للشعور بالقلق والخوف، ويعد الحصول علي مقدار كافي من النوم من الأمور الجيدة والتي تجعل المرء هادئا وأكثر راحة.

 

 

إقرأ أيضاً

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق