الاسم فارس.. والصفة كلَّاف

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

بقلم – إبراهيم فايد

وفارس الفرسان المَعيب إذ تأنَّق راجيًا كسْب أفئدة المُهَرِ أيَّما كسب، وتبًا لِكَسْبٍ نَبَعَ مِن كَذِبٍ وطاح مطارح القلوب يعصفها، أما صهيل المُهْرِ فدَوَى رهوًا وانهالت ربوبيات هواه تتألَّه في الهيام مغرَمَةً، وصاحت في عرين العشق ترتجي قرب اللقاء.

حتى إذا ابتُلِيَ مسكين المُهْرِ في فارسه راحت ترتعد فرائسه رعدًا وترتجُّ قسائمه رَجًّا وتسيل عَبَراته همرًا على عُمُرٍ طواه عن خير الملوك ليهديه وضيع الفوارس، وذا الفؤاد موتورًا ينادي المُهْرَ بالدمـ ياطَيِّ لِمَ طَوَيْتَ الطَّيَّ وضَوَيْتَ في ثناياي الضَّيَّ وأذهبت ريحك في بستان من ليس له بستان.. انهض وقُمْ من سُباتك وانزِع عنك رِباط الحب فرُّبَّاك بِرُبَى الفراق تنجو في عُلُوِّ بإحسان.. وقد لا تستقم لك الدُّنَى ولا تَهْنَى في وضيع الوصل بلا وَدَد، ولكن هيهات للمُهْر حريته وقد تمَلَّكَ الفارس تلابيب قلب قلب قلب قالبه.. وفي طيف المطاف بات المُهْرُ الأصيل في قلبه الدامي يتقلب كعُصفورٍ يتيمٍ ذُبِحَ على النُّصُب ولم يُذْكَر اسم الله عليه.

إقرأ أيضاً

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق