دخلت عالم الفن عن طريق «الصدفة» وكان حلمها أن تصبح «لاعبة كرة قدم».. محطات في حياة الفنانة «يسرا اللوزي»

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

ساعدها “رقص الباليه” علي إكتساب الرشاقة والجسد الممشوق، بالإضافة إلي ملامحها الهادئة الرقيقة التي جعلت الأنظار تتجه نحوها بسرعة كبيرة، فتحمل ملامحها الكثير من ردود الفعل والإستجابات التي تعبر بها عن المشهد الذي تجسده، كل ذلك كانوا الدافع القوي لدي المخرجين والمنتجين كي يستعينوا بها في أعمالهم الفنية، فقد تسللت إلي قلوب محبيها ومتابعيها في وقت قصير، وظهرت موهبتها أكثر في الأعمال الدرامية، ويعرف عنها بأنها ليس “فتاة كيوت” كما يظن البعض، وتعيش حياتها بكل بساطة بدون أي تكلف، لذا سوف نعرض عليكم بعض المحطات التي عاشتها الفنانة الشابة “يسرا اللوزي”.

 

نشأتها

في يوم 8 أغسطس من عام 1985 ولدت الفنانة الشابة “يسرا اللوزي” لأم سورية الجنسية، وأب مصري الجنسية، وإسمها الحقيقي “يسرا محمود اللوزي”، وتبلغ الآن من العمر 32 عام، وتنتمي الفنانة جذورها إلي عائلة فنية، حيث يعمل والدها كـ أستاذ في الجامعة الأمريكية بميدان التحرير محافظة القاهرة، ويعمل مخرج مسرحي، وهو الدكتور “محمود اللوزي”، وعرف عنه كان كان دائم السفر إلي الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن عندما ولدت إبنته “يسرا” عاود مرة أخري إلي مصر.

وعشقت “يسرا” العديد من الرياضات والتي مارست الكثير منها، فكانت تلعب “جمباز” ولكنها قد فشلت فيه ولم تستطيع أن تضنع بصمة وعلامة به، وأتجهت إلي رياضة الباليه وبدأت أولي خطواتها من خلال وعملت كـ “راقصة باليه”، وأيضاً كانت تحب لعبة كرة القدم كثيراً، وكانت تمارسها بجانب كل هذه الرياضات السابقة، ولكن أصيبت بسببها ذات مرة، وريداً رويداً بدأت تبعد إهتمامها عن الساحرة المستديرة.

وفي إحدي حلقات برنامج “معكم” مع الإعلامية “مني الشاذلي” حلت “يسرا” ضيفة فيها وتحدثت عن مدي حبها لكرة القدم قائلة:

“كان حلمي أن أنضم إلى منتخب السيدات لكرة القدم، وكنت ألعبها 6 ساعات متواصلة يوم الجمعة، وكنت أهلاوية متعصبة جدا وحافظة أسماء لاعبي الأهلي بأرقامهم، لكن بعد الإصابة كرهتها”، على حد تصريحاتها لبرنامج “معكم”.

 

إقرأ أيضاً



تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق