محطات في حياة الفنان جميل راتب

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

رحل الفنان جميل راتب عن عالمنا في صباح يوم الأربعاء 19 سبتمبر 2018، وأعلن مدير أعماله “التهامي هاني” عبر حسابه على موقع “فيسبوك” أن الفنان جميل راتب توفى الساعة 5:40 ص بعد تدهور حالته الصحية، توفى الفنان جميل راتب عن عمر يناهز 92 عام، بعد صراع طويل مع المرض، وشيعت الجنازة من جامع الأزهر بعد صلاة الظهر.

ولادته ونشأته

ولد جميل راتب في 18 أغسطس 1926 في مدينة القاهرة، لأب مصري وأمه ابنة أخت الناشطة هدى شعراوي وهي صعيدية، في بداية الأربعينيات حصل على جائزة الممثل الأول على مستوى المدارس المصرية والأجنبية في مصر، التحق بمدرسة الحقوق الفرنسية عندما كان عمره 19 عام، وبعد السنة الأولى سافر إلى باريس ليكمل دراسته هناك.

بداية جميل راتب في التمثيل

رشح جميل راتب بدور ضابط في فيلم “الكرنك” قبل أن يسند إلى الفنان كمال الشناوي، ثم دور في فيلم “الكداب” للمخرج صلاح أبو سيف، بعدها إنطلق وأصبح مطلوب من كل مخرجي السينما في مصر، وبعد فيلم “الصعود إلى الهاوية” بدأ مشواره الفني داخل مصر حيث كانت نقطة تحول في مشواره الفني بعد عودته إلى مصر في عام 1974.

أبرز أعمال جميل راتب

فيلم “الصعود إلى الهاوية” في عام 1978، الذي حصل فيه على جائزة الدولة كأحسن دور ثاني من أنور السادات، ونجح في عدة أدوار على مدار مسيرته الفنية كما شارك في بطولة 7 أفلام فرنسية في آخر 10 سنوات من حياته فقط، كما عمل في 3 أفلام تونسية.

ومن أبرز أعماله في الدراما المصرية دور “أبو الفضل جاد الله” في سلسلة أجزاء مسلسل “يوميات ونيس” التي بدأت 1994، حيث حقق نجاحاً كبير في هذا الدور الذي يرتبط بأذهان عدد كبير من الأجيال.

نال جميل راتب على العديد من التكريمات على أعماله وأدواره، وكرم في مهرجان القاهرة السينمائي لعام 2018، بعد رحلة طويلة مع التمثيل في المسارح الفرنسية، و67 فيلم مصري وعدة أفلام عالمية.


تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق