موسى: سعر الدولار كان سيصل إلى 300 جنيه ومصر كانت ستعلن إفلاسها لولا هذا الإجراء الذي تم اتخاذه

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

سعر الدولار كان سيصل إلى 300 جنيه، كانت هذه تصريحات أحد أكبر الإعلاميين في مصر وعلى شاشة قناة صدى البلد الفضائية، وليس ذلك فقط بل إن مصر كانت معرضة للإفلاس، وذلك بسبب تدهور حالة الاقتصاد المصري إبان ثورة الخامس والعشرين من يناير وقبيل الثلاثين من يونيو، ومما لا شك فيه أن الاقتصاد كان يواجه بالفعل صعوبات بالغة، وتدهور الاحتياطي النقدي إلى مستوى لم تشهده البلاد حتى في حالة الحرب، وذلك على إثر الأحداث والإضطرابات التي شهدتها البلاد في هذا الوقت الأمر الذي أدى بالفعل إلى ارتفاع سعر الدولار إلى 6.5 جنيه مقارنة بـ5 جنيهات أيام حكم الرئيس محمد حسي مبارك.

موسى: سعر الدولار كان سيصل 300 جنيه

هذا وقد أكد الإعلامي أحمد موسى اليوم في تصريحات له بقناة صدى البلد خلال برنامجه “على مسؤوليتي”، أن سعر الدولار كان سيصل إلى 300 جنيه لولا 30 يونيو وتدخل الجيش وقرار عزل جماعة الإخوان المسلمين ورئيسهم عن الحكم، وأكد أن البلاد أثناء حكم الإخوان شهدت تطورات خطيرة وارتفعت أسعار الورقة الخضراء في عهدهم وانخفض دخل السياحة ووصل الاحتياطي النقدي للبلاد إلى 13 مليار دولار، وذلك بحسب قوله.

اقرأ معنا أيضاً

وأضاف موسى أن الرئيس السيسي منذ يومين أكد هذا الكلام وأشار إلى وصول سعر الدولار الأمريكي لـ300 جنيه كان سيحد لولا 30 يونيو، وأضاف موسى أن مصر بالفعل اتخذت أمور صعبة ولكن لابد من التحمل، مؤكداً أننا بدأنا في جني الثمار ولم يتبقى إلا القليل، ويجب أن لا نلفت إلى الشائعات التي يروجها البعض، والتي تهدف إلى عرقلة الدولة.

تخلي شبكة الجديد الإخبارية مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظرنا وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر والمصدر هو نجوم مصرية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق